الجمعة, سبتمبر 24, 2021
المُستثّمِرالرئيسيةالإسكان: توحيد الجهود البحثية والعلمية أصبح ضروريًا في ظل التحديات

الإسكان: توحيد الجهود البحثية والعلمية أصبح ضروريًا في ظل التحديات

شارك الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، فى اجتماع اللجنة العلمية المشكلة برئاسة الدكتور خالد الذهبي، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، وذلك لمناقشة التحديات التى تواجه قطاع مياه الشرب والصرف الصحى، خاصة صرف صحي المناطق الريفية، وتوحيد الجهود البحثية والعلمية بما يخدم المشروعات القومية.

وأكد إسماعيل” على ضرورة تفعيل وتوحيد الجهود البحثية والعلمية بما يخدم المشروعات القومية الهامة الجاري تنفيذها في مجال القطاع، مع التأكيد على تنفيذ الحلول غير التقليدية، والتي تتناسب مع ظروف وطبيعة المناطق الريفية، وضرورة الاستفادة من التجارب الدولية في هذا الشأن، خلال تنفيذ الأنظمة اللامركزية وغيرها من الحلول منخفضة التكاليف، وقيام المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء بدوره كمرجعية علمية وبحثية في هذا المجال، والتعاون مع الجهات المانحة لتمويل الدراسات البحثية التي تخدم القطاع.

وأشار الدكتور خالد الذهبي، رئيس مجلس إدارة المركز القومى لبحوث الإسكان والبناء، إلى أن اللجنة العلمية تتولى عدة مهام منها: مراجعة الخطط البحثية لقطاع مياه الشرب والصرف الصحي، وربط القطاع مع الجهات البحثية المحلية والعالمية لتطبيق ما هو جديد ومبتكر فى القطاع، مع إبداء الرأى فى المشاكل الطارئة بالتعاون مع الجهات المعنية كوزارة الصحة، ووزارة البيئة، ووزارة الموارد المائية والري.

كما أوضح الدكتور محمد حسن مصطفى، الرئيس التنفيذي لجهاز تنظيم مياه الشرب والصرف الصحي وحماية المستهلك، ومقرر اللجنة العلمية، أن اللجنة تعمل على مراجعة الأكواد الخاصة بقطاع مياه الشرب والصرف الصحي وتعديلها إذا لزم الأمر، بما يتوافق مع الأبحاث والدراسات العلمية، بالإضافة إلى دراسة تفعيل برنامج إعتماد مشغلى مرافق مياه الشرب والصرف الصحي ومنح شهادات الاعتماد لهم طبقا للقواعد والإجراءات المقررة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *