الثلاثاء, مايو 18, 2021
المُستثّمِرالرئيسيةالمقاولون العرب تعيد أبناءها العاملين من 6 دول بالعالم على نفقتها الخاصة

المقاولون العرب تعيد أبناءها العاملين من 6 دول بالعالم على نفقتها الخاصة

أعلن المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب أنه ومنذ بداية أزمة وباء فيروس كورونا «كوفيد -19» في مصر ودول العالم، فقد عملت الشركة على اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية حرصا على سلامة وحماية أبنائها العاملين فى مشروعاتها العملاقة بالداخل والخارج .

يأتي ذلك طبقا لتوجيهات الدولة وحرص الرئيس عبدالفتاح السيسي على رعاية جميع أبناء مصر فى الداخل والخارج.

وأضاف المهندس محسن صلاح أن الشركة منذ اللحظة الأولي لإنتشار وباء كورونا كان هناك استعداد ومتابعة واطمئنان دائم على صحة أبنائها المصريين العاملين فى الخارج حرصًا على سلامتهم وذلك من خلال التعاون والتنسيق مع رئاسة مجلس الوزراء، و وزارتي الخارجية والطيران المدني وشركات الطيران الوطنية.

حيث قامت «المقاولون العرب» بإتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لعودة أبنائها العاملين فى عدد من الدول التي تعمل بها الشركة حول العالم، وذلك من خلال استئجار طائرات لعودة العاملين بالشركة على متن عدة رحلات من بينها رحلة لعودة جميع العاملين فى المدن المختلفة بدولة نيجيريا، ورحلة ثانية إلي دولتي غينيا الإستوائية والكاميرون لإعادة العاملين، وكذلك عودة عدد من العاملين بالشركة من إثيوبيا، كما قامت «المقاولون العرب» بتسهيل عودة عدد من العالقين المصريين في تلك الدول على متن الرحلات الخاصة بها، وكذلك تم عودة عدد من العالقين الأفارقة على متن تلك الرحلات إلي بلادهم.

وأضاف المهندس محسن صلاح رئيس شركة المقاولون العرب أن آخر تلك الرحلات كانت لعودة العاملين بالشركة من دولتي الإمارات العربية المتحدة و الكويت وذلك نظرا لتطبيق الحظر وتعذر استمرار العمل فى الوقت الحالي، وذلك لحين عودة العمل و الأمور إلي طبيعتها بعد انحسار وباء فيروس كورونا.

وأوضح المهندس محسن صلاح أن توجيهات الرئيس السيسي فى مواجهة الوباء وحماية أبنائنا العمال في أي مكان بالعالم كانت واضحة منذ بداية انتشار الفيروس عالميا، وأن حياة وسلامة العاملين لا تساويها أي أموال لانهم رأس المال الحقيقي للمقاولون العرب، وأضاف أن الشركة قد قامت بتسهيل كل الإجراءات خلال رحلات العودة وتوفير إقامة كاملة بالفنادق لكافة أبنائها العائدين من الخارج لمدة 14 يومًا «حجرًا صحيًا » وذلك طبقا لتعليمات وزارة الصحة المصرية وتحت إشرافها الطبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *