الأربعاء, أغسطس 4, 2021
أحدث الأخبار
المُستثّمِرالرئيسيةخالد نصير: اهتمام مصري كوري بدراسة إبرام اتفاقية تجارة حرة بين البلدين

خالد نصير: اهتمام مصري كوري بدراسة إبرام اتفاقية تجارة حرة بين البلدين

قال خالد نصير، رئيس الجانب المصري بمجلس الأعمال المصري الكوري، إن مجلس الأعمال يلعب دوراً هاما علي مستوي دفع العلاقات بين الحكومة والقطاع الخاص في البلدين، مؤكدأ أن هناك العديد من الفرص المتاحة للاستثمار والتجارة بين رجال الأعمال في البلدين.

وأضاف خلال المؤتمرالاقتصادي المصري الكوري عبر تقنية الفيديو كونفرانس، أن مصر تمتلك الفرصة الأكبر في جذب الاستثمارات الخارجية خلال مرحلة ما بعد كورونا خاصة من الدول التي تبحث عن تغير وجهتها واستقرار الاسواق، بجانب الاستفادة من الاتفاقيات الدولية من أجل النفاذ إلي أسواق تصديرية جديدة ومنها السوق الأفريقية.

وأكد “نصير”، أن الاتفاقيات التجارية التي تربطنا بأهم الاسواق التصديرية في المنطقة بجانب الاستقرار الاقتصادي تؤهل مصر أن تصبح مركزاً للتجارة والاستثمار في المنطقة، خاصة في ظل الإهتمام المشترك من البلدين لعودة المفاوضات الخاصة بدراسة جدوى إبرام اتفاقية تجارة حرة بين البلدين وإعداد خطة للاستثمار المشترك في المجالات ذات الأولوية.

ومن جانبه أكد جو سي بو رئيس الجانب الكوري بمجلس الأعمال المشترك، أهمية أن يلعب المجلس دوراً حيوياً في دفع حركة التجارة والاستثمار بين البلدين والحفاظ علي تدفق سلاسل الإمداد في ظل التحديات الراهنة بسبب انتشار فيروس كورونا.

وشدد عل أن المجلس يجب أن يعمل علي تخفيف القيود التجارية وتشجيع الاستثمارات المشتركة خاصة في صناعة الالكترونيات والقطاع الزراعي وفي الأغذية والمنتجات الطبية.

وقال السفير هونغ جين ووك سفير كوريا الجديد، إن مصر من الدول التي تشهد تحركاً ايجابياً علي المستوي الاقتصادي بجانب العلاقات السياسية المتميزة والتي امتدت عبر 25 عاماً، مشيراً لأهمية أن تنتقل العلاقات الاقتصادية إلي مستويات جديدة لتعزيز أرقام التجارة والاستثمار.

وأكد الرغبة الجادة من الحكومة والقطاع الخاص الكوري في زيادة الاستثمارات وتوسيع نطاق الشراكة، مشيداً بالاجراءات التي اتخذتها الحكومة المصرية في حل اية تحديات تواجه الشركات الكورية المستثمرة في مصر.

وأضاف أننا منتظرين بدء مرحلة جديدة من المفاوضات الخاصة بدراسة جدوى ابرام اتقاقية تجارة حرة بين البلدين وان يستمر مجلس الأعمال المشترك في الاضطلاع بدوره الحيوي في دفع مستوي العلاقات الاقتصادية خلال المرحلة المقبلة.

ومن جانبه قال السفير حازم فهمي، السفير المصري في كوريا، أن التعاون الطبي من أهم مجالات التعاون بين البدين في ظل فيروس كورونا، مشيراً ان تجربة كوريا في مواجهة الجائحة نموذج يحتذي به في المجال الصحي وإدارة الأزمة حيث شهدت انخفاضاً ملحوظاً في أعداد الإصابات والسيطرة علي الوضع الطبي.

وأكد أن كوريا من الدول المتقدمة في القطاع الطبي وهو ما يمثل تعاون هام لمصر للاستفادة من الخبرات في هذا المجال الحيوي، فضلاً عن ما تشهده مصر من استثمارات في البنية التحتية التكنولوجية تنفيذا لرؤية 2030 والتي تستهدف التوسع في مشاريع التحول الرقمي والذكاء الاصطناعي وهو ما يمثل فرصة واعدة للتعاون بين البلدين.

وأشار إلى أن مصر بوابة للمنتجات الكورية للدخول إلي أسواق أفريقيا، مشدداً علي أهمية استغلال العلاقات الرئاسية القوية في تعزيز التجارة والاستثمار المشترك، والاستفادة من الزيارة المرتقبة للرئيس الكوري الجنوبي لمصر والتي كانت من المقررعقدها مطلع العام الجاري وتم تأجيلها بسبب تداعيات فيروس كورونا.

من جانبه، تحدث كيم جون هيونج نائب رئيس شركة إل جي العالمية للقطاع الطبي، عن القطاعات الانتاجية المختلفة للشركة في مجالات صناعة الالكترونيات و البتروكيماويات بجانب تكنولوجيا المعلومات، مشيراً إلى أن الشركة قامت بتصنيع أجهزة للكشف عن كورونا عن طريق اختبار الدم بجانب تصنيع PCR بجانب إمكانية تصنيع وتوريد المعامل المتنقلة وعربات الرعاية الصحية والادوية والمستلزمات الطبية لمرضي فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *