الإثنين, أكتوبر 18, 2021
المُستثّمِرالرئيسية“كورونا” يدفع معدل الاستثمار بالذهاب لأعلى مستوى تاريخي

“كورونا” يدفع معدل الاستثمار بالذهاب لأعلى مستوى تاريخي

قفزت معدلات حيازة صناديق الاستثمار بالذهب خلال الربع الأول 2020 إلى 3184.8 طنا، وهو أعلى مستوى على الإطلاق، في خضم انتشار وباء فيروس كورنا.

ويعتبر الذهب من الملاذات الآمنة التي يمكن الاستثمار فيها، ومن فوائد استثمار المال في الذهب أنه يعمل على الحفاظ على الأموال من عوامل التضخم وارتفاع أسعار السلع الأخرى، مثل النفط، والدولار، وغيرها، والتي تقع في طرق الاستثمار الأخرى، كما أنه يعتبر الاستثمار الأكثر استقرارا فحتى إذا حدث هبوط في فترات من العام في سعره سيواصل الزيادة على المدى البعيد.

وطبقُا لبيانات مجلس الذهب العالمي، فقد استمر الزخم على شراء الذهب بقوة في 2019 فيما شهد عام 2018، أعلى مستوى من عمليات الشراء السنوية خلال 50 عاماً، وهو مؤشر واضح على عقلية المجتمع المصرفي المركزي تجاه الذهب.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة شركات “نيكاي”، “بقي الذهب لعقود طويلة الملاذ الآمن خلال الأزمات التي عصفت بالعالم، وقد رأينا ذلك جلياً في عام 2007 و2008، عندما اندلعت الأزمة المالية العالمية، كان الذهب هو الملاذ الآمن للتجار والمستثمرين، محافظًا على قوته،.

وأضاف أن اليوم مع انتشار وباء “كورونا”، في العالم نرى مجدداً إقبالاً كبيراً على شراء الذهب فهو سلعة قوية تصمد في وجه الأزمات. ولم يستبعد إمكانية تخطي الذهب حاجز 2000 دولار هذا العام، إذا ما واجه العالم المزيد من الأزمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *