الثلاثاء, أبريل 13, 2021
المُستثّمِرالرئيسية“لافارﭺ مصر” تدعم إصلاح ٤٦٠ جهاز تنفس صناعي.. وتوفير ألفي كرتونة أغذية للعمالة المؤقتة

“لافارﭺ مصر” تدعم إصلاح ٤٦٠ جهاز تنفس صناعي.. وتوفير ألفي كرتونة أغذية للعمالة المؤقتة

أطلقت لافارﭺ مصر، التابعة لمجموعة لافارﭺ هولسيم العالمية، مبادرتين جديدتين لمساندة مصر وشعبها من خلال دعم العمالة غير المنتظمة، والمساعدة في تيسير أفضل الخدمات الطبية والعلاجية لمرضى كورونا في مصر بالتعاون مع بنك الطعام المصري وبنك الشفاء المصري إيماناً منها بخلق قيمة مجتمعية مشهودة عبر مبادراتها الإنسانية.

وقال سولومون بومجارتنر أفيليس، الرئيس التنفيذي لشركة لافارﭺ مصر ،إنه أولوية الشركة الأولى والأخيرة هي صحة وسلامة موظفينا، وعملائنا، وشركائنا، والمجتمعات التي نشكل جزءًا منها.

وأضاف: “نريد أن نتأكد من أننا نمتثل لجميع التوجهات الحكومية للمساعدة في وقف انتشار الفيروس وتخفيف المعاناة، ووضع حد له في أسرع وقت ممكن. نؤمن بدورنا في المسئولية المجتمعية، ونسعى من خلال تواجدنا، ومواردنا، في مصر لتقديم حلول نحو لمعالجة التحديات الاجتماعية، والبيئية بهدف واحد واضح وهو خلق قيمة مشتركة مع المجتمع”.

وفي هذا الإطار، ساهمت لافارﭺ مصر فى مبادرة بنك الطعام المصري لدعم العمالة غير المنتظمة في القطاعات غير الرسمية من خلال توفير 2000 صندوق طعام لعائلات العمالة غير المنظمة في محافظة القليوبية. وفي مبادرة ثانية مع بنك الشفاء لحل مشكلة الإحتياج المرتفع لأجهزة التنفس الصناعي لمكافحة وباء ڤيروس كورونا المتجدد مع العجز العالمي في توفير أجهزة التنفس الصناعي للعالم أجمع ، من خلال حصر و صيانة وتحديث ٤٦٠ جهاز تنفس صناعي في نظام المستشفيات العامة.

وقال الدكتور معز الشهدي، رئيس الشبكة الإقليمية لبنوك الطعام والرئيس التنفيذى لبنك الشفاء المصرى ، إن البنك يعهد من لافارﭺ مصر دوام المشاركة في المبادرات المجتمعية المجدية، حيث تجمعها ببنك الطعام المصري شراكة وثيقة تمتد على مدار عقد من الزمان.

وأوضح أن الشراكة بين الطرفين تعود إلى عام 2010 حينما سارعت لافارﭺ مصر بالمساهمة في دعم مبادرة بنك الطعام المصري لتقديم برامج تغذية متكاملة لطلاب مدارس المناطق الأكثر احتياجا.

وأضاف أن المسيرة يتم استكمالها سوياً بدعم العمالة غير المنتظمة من خلال بنك الطعام المصري، فضلاً عن المساهمة فى إصلاح أجهزة التنفس الصناعي الخاصة بالمستشفيات الحكومية من خلال بنك الشفاء، ونتطلع في المستقبل للمزيد من التعاون المثمر لدعم الفئات الأكثر احتياجاً إلى بر السلامة والآمان.”

وسبق أن بادرت لافارﭺ مصر بدعم صندوق التغذية المدرسية ، كشركة وكيان عامل، بعدما تبرع عمالها بأجر يوم عمل كامل، بالمساهمة في مبادرة وذلك انطلاقاً من الحس الوطني والحرص البالغ للمشاركة في مبادرات عدة ترتقي بالخدمات المقدمة للمجتمعات الأقل حظاً، حيث هدفت المبادرة حين ذاك إلى تقديم وجبات غذائية صحية متكاملة للطلاب غير القادرين.

جدير بالذكر أن لافارﭺ مصر، التابعة لمجموعة لافارﭺ هولسيم العالمية، هي شريك رئيسي في صناعة مواد البناء. فمن خلال مصنعها المتواجد في عين السخنة بمحافظة السويس، توفر الشركة حلول ومنتجات ضرورية في تشييد الأبنية التي تشكل معالم حياتنا اليوم. وبدعم من أكثر من 2000 موظف، ومن خلال أعمالها في مجال الأسمنت والمحاجر والخرسانة وصناعة الأكياس.

وتلتزم لافارﭺ مصر بتوفير مواد بناء مستدامة لتلبية احتياجات عملائها، سواء كانوا من بناة المنازل الفردية أو شركات المقاولات الكبيرة أو المهندسين المعماريين أو المطورين العقاريين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *