الأربعاء, أبريل 17, 2024
المُستثّمِرأخر الأخبارمطورون: رأس الحكمة مستقبل السياحة المصرية.. والمشروع يضبط سعر الصرف ومستوى الأسعار بالسوق

مطورون: رأس الحكمة مستقبل السياحة المصرية.. والمشروع يضبط سعر الصرف ومستوى الأسعار بالسوق

أشاد عدد من كبار المطورين العقاريين بمشروع تنمية وتطوير رأس الحكمة، مؤكدين أنها تخدم تنمية الساحل الشمالي الغربي وتجعله عامرا بالحياة طوال العام وليس أشهر الصيف فقط، فضلاً عن مساهمتها في توفير سيولة نقدية من العملة الصعبة، بما يساعد على استقرار سوق النقد الأجنبي.

 

صبور: مشروع رأس الحكمة يعكس جهود الدولة لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر

وقال المهندس أحمد صبور،  عضو مجلس الشيوخ ورئيس مجلس إدارة شركة الأهلي صبور، إن نجاح مجلس الوزراء في إبرام الصفقة يعكس جهود الدولة لجذب الاستثمار الأجنبي المباشر، وزيادة مواردها من النقد الأجنبي، وتحسين الأوضاع الاقتصادية في الداخل المتأثرة بالأحداث العالمية، كما تسهم بشكل كبير في توفير عشرات الآلاف من فرص العمل، وتؤكد أن السوق المصرية آمنة وجاذبة للاستثمار.

وأضاف أن الدولة قامت بتنمية متسعة ومركزة وشاملة في كل ربوع مصر شملت شبكات الطرق، والبنية الأساسية المطلوبة، والمشروعات التنموية الاجتماعية والاقتصادية، متوقعا أن يكون الساحل الشمالي الغربي، مستقبل  السياحة المصرية فكلما تتجه غربًا يتزايد الجمال في البحر والشواطئ والطبيعة، كما أنها أصبحت قريبة جدًا بسبب طريق الضبعة الجديد؛ وهو طريق عبقري وله فضل كبير في نمو الساحل الشمالي، بجانب أن الدولة قامت بعمل مخطط عام متميز لمنطقة رأس الحكمة، يجعلها مستقبل الاستثمار السياحي خلال الفترة المقبلة.

وأشاد بصفقة  رأس الحكمة باعتبارها أكبر صفقة استثمار مباشر في تاريخ مصر، إذ تبلغ قيمة الإستثمارات نحو 150 مليار دولار خلال مدة التطوير، والتي من المتوقع أن يكون لها أثر في تخفيف الأعباء على المواطن وضبط مستوى الأسعار في السوق خلال الفترة المقبلة.

 

شلبي: نتمنى تكرار صفقة رأس الحكمة في العاصمة والجلالة

وقال الدكتور أحمد شلبي، الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة تطوير مصر، إن صفقة رأس الحكمة تسهم في إحداث تنمية حقيقية في منطقة كبيرة واستراتيجية كالساحل الشمالي الغربي ككل، وهي تعتبر ناجحة جدًا سواء على مستوي حصة الأرباح والدفعات الأولى أو علي مستوي حجم الاستثمارات التي سيتم ضخها في المشروع وفرص العمل التي سيتم توفيرها من خلالها.

أضاف أن المشروع يسهم أيضًا في تشغيل مصانع مواد البناء والخامات وتنشيط الحركة التجارية بوجه عام. ودوران عجلة الاستثمار في مصر، ومثل هذه الصفقات تمثل مفتاح الخروج من الأزمة الاقتصادية الحالية، خاصة أنها صفقة منطقية وعادلة فالدولة لم تتنازل عن أيا من الأصول أو الشركات المهمة التي تمتلكها بل بالعكس حرصت علي التعاون مع شركة كبيرة لديها باع طويل في مجال التطوير العقاري ولديها القدرة علي خلق مدينة متكاملة بمميزات تنافسية علي مستوي العالم .

أضاف أن ذلك الأمر يعتبر ركنا أساسيًا من أركان خطة مصر ٢٠٥٢ الخاصة بتنمية مساحة الرقعة المعمورة من ٧% لـ ١٤ ، معربا عن أمنياته بتكرار تلك الصفقات في العاصمة الإدارية ومدينة الجلالة وغيرها من المدن التي بدأت الدولة في وضع النواة الاولي للتنمية فيها ونود أن نراها تنطلق للعالمية.

 

عجمي: مشروع رأس الحكمة وواعد .. ومنفتحون على جميع الفرص الاستثمارية بمصر

قال المهندس عبدالرحمن عجمى، الرئيس التنفيذي لمجموعة دايموند وشركة سكاي أبو ظبي للتطوير العقاري، إن الشركة تخطط للاستثمار بمشروعات جديدة خلال الفترة القادمة، حيث ترى العديد من الفرص الاستثمارية الواعدة، سواء في المشروعات السكنية أو الإدارية أو التجارية، في ظل ما تشهده مصر من حركة تطوير عمراني هائلة في جميع المحافظات، وتدشين بنية تحتية قوية للطرق والكباري سهلت كثيراً في حركة النقل، مما يترتب عليه اتساع العمران في المستقبل القريب.

وأضاف :”  ندرس كل الفرص المتاحة جيدًا ولن نتردد في اقتناص المناسب منها وتنفيذه، ومشروع رأس الحكمة واعد جدا، مشددا على أن الحكومة المصرية تقدم حوافز استثمارية عديدة للمستثمرين الأجانب ، وأن السوق العقاري المصري يحظي بثقة كبيرة من قبل العملاء، فهو سوق كبير وجاذب خاصة في الفترة الحالية.

وأشار إلى أن الإمارات تأتي في طليعة الدول المستثمرة في مصر، وبلغ عدد الشركات نحو 1485 شركة في مختلف المجالات الاقتصادية الاستراتيجية كالاتصالات والسياحة والقطاع المالي والمصرفي والقطاع العقاري والبنية التحتية والموانئ، إلى جانب الزراعة والتجارة وصناعة المواد الغذائية والدوائية، وهي جميعها قطاعات مهمة لتحقيق التنمية المستدامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *